أليسون بيكر سعيد باللعب مع محمد صلاح مجدداً

اعترف حارس ليفربول الجديد “أليسون بيكر” أنّه سعيد باللعب مع محمد صلاح مرة أخرى، حيث قال أنّه “سعيد جداً بالفرصة للعب بنفس الفريق”.

وأصبح حارس البرازيل الأول أغلى حارس مرمى في التاريخ بعد انتهاء صفقة التعاقد بين ليفربول وروما بتكلفة بلغت 65 مليون جنيه استرليني.

ولعب كلاً من أليسون بيكر ومحمد صلاح لنادي روما في الموسم قبل الماضي، واستمر أليسون في اللعب لروما بعد مغادرة صلاح للتألق مع نادي ليفربول الموسم الماضي.

وحقق صلاح العديد من الألقاب الفردية في موسمه الأول مع الليفر، حيث حصل على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي للاعبين والكتاب، وحقق جائزة الحذاء الذهبي بعد تسجيله 32 هدف في الدوري الإنجليزي فقط، و44 هدف في مختلف البطولات.

خلفيات محمد صلاح وصور بدقة عالية

وصرّح أليسون بيكر أنه لم يتواصل كثيراً مع محمد صلاح بعد مغادرة الأخير نادي روما، ولكنهما تقابلا مجدداً في نصف نهائي دوري الأبطال.

لاحقاً أرسل محمد صلاح رسالة نصية إلى أليسون قائلاً “أنت، ما الذي تنتظره؟” أثناء المفاوضات بين روما وليفربول، ورد أليسون “اهدء، أنا قادم في الطريق”.

ويقول أليسون بيكر “أنا سعيد جداً للحصول على فرصة اللعب معه مجدداً. بالإضافة إلى كونه لاعباً عظيماً، هو أيضاً شخص عظيم وهو الشيء الأهم. أن أكون مع أشخاص ولاعبين رائعين كل يوم هو أمر رائع بالنسبة لي”.

وكان المدير الفني يورجن كلوب وصف الحارس البرازيلي بأنّه “من أفضل حراس المرمى في العالم” بعد وصوله إلى ليفربول.