سفر

أماكن سياحيه سورية قلعة الحصن أهم قلاع القرون الوسطى

أماكن سياحيه سورية قلعة الحصن أهم قلاع القرون الوسطى

2

واحدة من أهم القلاع التي تم تشييدها في القرون الوسطى، وهي قلعة صليبية، أي تم تشييدها خلال الاحتلال الصليبي لبلاد الشام، ويقع مبناها في مدينة حمص السورية، ضمن سلاسل جبال تعرف باسم جبال الساحل السوري.

ومن المعروف تاريخيا، أن قلعة الحصن قد تم تشييدها على يد المرداسيون وذلك عام 1031 ميلاديًّا، وهي تعتبر إحدى أهم القلاع التي تم تشييدها خلال القرون الوسطى.

101_6780

وقد قام الأكراد بعد فترة طويلة من تشييدها باحتلالها والإقامة بها في محاولة لحماية خطوط التجارة؛ ولذلك اشتهرت أيضا باسم قلعة الأكراد.

أماكن سياحيه سوريه مدرج بصري المسرح الروماني

ومنذ تشييدها وهي تحت سيادة الحضارة أو النظام القائم في سوريا في عهودها المختلفة، ولكن في عام 2006م قامت منظمة اليونيسكو العالمية بضمها إلى لائحة التراث العالمي، والتي تضم المباني الأثرية والتاريخية والطبيعية التي تجسد الحضارة الإنسانية على مر العصور والأزمان.

Krak_des_chevaliers15(js)

وتبعد قلعة الحصن أو قلعة الأكراد كما يسميها المؤرخون حديثا، عن مدينة حمص بمسافة 60 كيلومترا، وهي نظرًا لأهميتها التاريخية والعمرانية، اعتبرتها منظمة اليونسكو واحدة من القلاع التاريخية المهمة، لما تحتويه من تراثٍ إنساني عظيم، لتلحق بنظيرتها قلعة صلاح الدين الأيوبي.

ويشير التاريخ إلى أن أول من سكن تلك القلعة الأكراد والذين جلبهم إلى سوريا الإدريسيون وذلك في القرن الحادي عشر بهدف قيامهم بحماية خطوط التجارة، وكان ذلك قبل التوصل إلى تسوية بين القبائل والشعوب التي تحيا في تلك المنطقة؛ وكنتيجة لذلك كان يطلق عليها حصن الأكراد، أو قلعة الأكراد.

1

وفي عام 1142، تم إعطاء قلعة الحصن إلى ريموند الثاني (كونت طرابلس) والذي قام بتحويلها إلى “فرسان المشفى”، أو مستشفى الفرسان لأنها كانت تضم فرقة من المتطوعين الذين كانت مهمة تقديم الخدمات الطبية للفرسان المصابين خلال الحقبة الصليبية، واستمر ذلك حتى عام 1271، وبعدها تم إطلاق اسم قلعة الحصن عليها.

زر الذهاب إلى الأعلى