إلون موسك يرسل غواصة لإنقاذ أطفال الكهف في تايلاند

مازال الوضع مجهول بنسبة كبيرة فيما يخص مأساة الكهف في شمال تايلاند، حيث لا يزال مجموعة من الأطفال محتجزين تحت الأرض في كهف يرتفع فيه مياه الفيضان.

وبينما يضع عمال الإنقاذ هذه المهمة قيد الانتظار حتى يتم إعادة تموين الإمدادات، يعمل فريق من SpaceX بقيادة إلون موسك على غواصة لإنقاذ أطفال الكهف.

الغواصة الجديدة يتم العمل عليها على قدم وساق من فريق من مهندسي SpaceX، ويبلغ حجمها تقريباً كحجم طفل واحد.

وتأتي هذه الجهود في محاولة لإنقاذ 12 طفل من أعضاء فريق كرة القدم للشباب بالإضافة للمدرب، خصوصاً وأنهم في سباق مع الزمن.

حيث أن هطول الأمطار الموسمية هذا الأسبوع سوف تزيد الأمور سوءاً، وقد تصبح المخاطر هائلة بارتفاع منسوب المياه داخل الكهف.

إنقاذ أربعة

حتى الآن، نجح خبراء الغوص في الكهوف في إنقاذ أربعة من الفتيان، في رحلة استغرقت ثمان ساعات، وشملت التسلق، والغوص عبر مناطق ضيقة للغاية، يبلغ مقاس أضيقها 38 سم فقط.

وعلى الرغم من إنقاذ أربعة أطفال من أعضاء فريق كرة القدم حتى الآن، إلا أن البقية غير معروف مصيرهم حتى الآن.

وفي وقت كتابة هذا التقرير، تتوقف أعمال الإغاثة، حتى يقوم الغواصين بإعادة ملء خزانات الأكسجين قبل الذهاب مجدداً.

وقد يستخدم الغواصين هذه المرة الغواصة المصغرة التي بناها مهندسو سبيس إكس مع إلون موسك.

إلون موسك يرسل غواصة لإنقاذ أطفال الكهف في تايلاند 2

Mini-sub غواصة لإنقاذ أطفال الكهف

مواصفات غواصة إلون موسك

تم بناء الغواصة لاستيعاب طفل وعبارة عن أنبوب نقل الأكسجين السائل لصاروخ فالكون 9 كهيكل لها.

يبلغ وزن الغواصة 40 كجم على البر، لذا تُعتبر خفيفة كفاية كي يحملها الغواصين في الأجزاء الجافة داخل الكهف.

كما يبلغ قطرها 31 سم، وتم تصميمها بهذا القطر حتى يمكن دفعها وسحبها عبر الأجزاء الضيقة من الكهف.

جدير بالذكر أن العمل على بناء الغواصة استغرق 8 ساعات، وتم اختبارها في مسبح لوس أنجلوس مع وجود شخص بالداخل، كما تم المناورة بها في ظروف مشابهة لظروف الكهف في تايلاند.

ويتم حالياً نقل الغواصة إلى تايلاند حسب تصريح إلون موسك على تويتر، وأشار إلى أنّها قد تستغرق 17 ساعة قبل أن تصل هناك، ويأمل موسك أن تفيد في أعمال الإغاثة.

إلون موسك يرسل غواصة لإنقاذ أطفال الكهف في تايلاند 3