تقنيةمعلومات عامة

الفرق بين GSM و CDMA

بطاقات SIM

النظام العالمي للاتصالات الخلوية والمعروف اختصارًا باسم GSM يختلف عن رمز الوصول المتعدد والمعروف اختصارًا باسم CDMA، ببساطة الاثنين عبارة عن مقاييس مختلفة في الخدمات الخلوية. لدى كلًا من الاثنين العديد من المشتقات للاستخدام مع هواتف الجيل الثالث والمعروفة باسم UMTS و CDMA2000.

الفرق الأكبر بين التقنيتين هو كيفية تحويل البيانات الصوتية إلى موجات راديو وكيف تتصل شركة الاتصالات بهاتفك الخلوي، وهناك بالطبع فوارق أخرى مثل منطقة التغطية، وسرعات نقل البيانات، ونوع الأجهزة المستخدمة.

التغطية

في بعض المناطق والدول توجد تقنية واحدة فقط متوفرة للاستخدام، لذا يكون على المستخدمين مراجعة خرائط التغطية قبل شراء هاتف خلوي هناك. بشكل عام، CDMA توجد بشكل أكبر في أمريكا الشمالية وبعض مناطق آسيا، بينما GSM يمكن العثور عليها في معظم المناطق الأخرى حول العالم. بعض شركات الاتصالات توفر هواتف عالمية يمكنها العمل مع الشبكتين، لكن إذا كان أغلب استخدامك للهاتف في مكان واحد فقط، من المنطقي أن تشتريه متوافقًا مع التقنية الموجودة في هذه المنطقة.

سرعة نقل البيانات

كلا التقنيتين يمكن استخدامهما مع هواتف الجيل الثالث، لكن سرعات الجيل الثالث على GSM يمكن أن تتفوق على الجيل الثالث على CDMA، ويمكن أن يصبح هذا الفارق في السرعة مهم بالنسبة لمستخدمي الشبكات الاجتماعية والبريد الإلكتروني وبث الفيديو.

أسرع معايير الجيل الثالث المستخدمة مع CDMA2000 هو EV-DO Rev B ويمكنه نقل البيانات بسرعة 15.67 ميجابت/ثانية بينما أسرع معيار مع UMTS هو HSPA بسرعة 28 ميجابت/ثانية.

الأجهزة

هواتف GSM وهواتف CDMA تستخدم أنواع مختلفة من البطاقات الذكية والمعروفة باسم بطاقات الدوائر المتكاملة العالمية أو اختصارًا UICC. وهذه البطاقات عبارة عن بطاقات يمكن إزالتها وتستخدم لتخزين المعلومات مثل قوائم الاتصال وتفعيل وتحديث الهواتف بدون تدخل من شركة الاتصالات.

يعني هذا أنّ شركة الاتصالات تجعل من الممكن للهاتف العمل حتى لو قام المستخدم بتغيير أو إزالة هذه البطاقة. يمكن بيع هواتف حصرية على شبكة واحدة لكلًا النوعين، لكن الأكثر استخدامًا لهذه الحيلة التسويقية هي هواتف CDMA.

بطاقات UICC مبرمجة للعمل مع GSM أو CDMA ومشتقاتهما، وبالنسبة للتي تعمل مع GSM فقط فيطلق عليها بطاقة SIM أمّا التي تعمل مع CDMA فيطلق عليها بطاقة CSIM.

التجوال

بشكل عام، كلا الشبكتين لديهما تغطية مركزة في المدن الكبيرة والطرق السريعة الرئيسية. لكن شركات GSM يمكنها الاتصال مع شركات GSM الأخرى لتوفير اتصالات التجوال ويسمح ذلك بتغطية أوسع للمناطق النائية. بينما شبكات CDMA لا يمكنها تغطية المناطق النائية أو الاتصال مع شبكات CDMA مشابهة، وبالتالي تضطر للاتصال بشبكات GSM لتوفير خدمة التجوال وبالتالي نفقات باهظة على المستخدم.

التجوال الدولي

بعض شركات GSM و CDMA توفر خدمة التجوال الدولي، ويعني أنّ المستخدمين بإمكانهم استخدام هواتفهم عند السفر للخارج. للعمل دوليًا، يجب أن يكون الهاتف كواد-باند أو أن يعمل مع ترددات 850 و 900 و 1800 و 1900 ميجاهرتز، كما يجب أن يكون الهاتف مفتوحًا على جميع الشبكات أيضًا.

الجيل الرابع 4G

تصبح الأمور أكثر تعقيدًا عند الحديث عن الهواتف التي تدعم اتصالات الجيل الرابع 4G، لأنّها تستخدم معيار LTE لنقل البيانات بسرعة فائقة وهو معيار متوافق أكثر مع شبكات GSM أي أنّ شبكات CDMA اضطرت للتحويل إلى LTE كي تدعم الهواتف ذات اتصالات الجيل الرابع 4G.

زر الذهاب إلى الأعلى