اهم المناطق الأثرية في مصر معبد الأقصر

تمر هندي
تمر هندي 14 يوليو، 2016
Updated 2016/07/14 at 8:42 صباحًا
معبد الأقصر
معبد الأقصر

اهم المناطق الأثرية في مصر معبد الأقصر

Ramses_II_in_Luxor_Temple

يعد معبد الأقصر، أحد أكبر المعابد الفرعونية ويأتي في القائمة بعد معبد الكرنك ألأكبر في العالم، ومعبد أبو سمبل بأسوان، ويقع معبد الأقصر على الضفة الشرقية من نهر النيل العظيم بمدينة الأقصر، وهو إضافة إلى كونه أحد أكبر المعابد المصرية فهو أيضا من أعرق المعابد الفرعونية فضلا عن كونه من أجمل المعابد الفرعونية بناءً.

688

وقد تم تشييد معبد الأقصر عام 1400 قبل الميلاد، وذلك في عصر الأسرتين الفرعونيتين الثامنة عشر والتاسعة عشر، على الضفة الشرقية للنيل في مدينة (طيبة القديمة) والمعروفة حاليا باسم الأقصر، وكان الهدف من تشييد معبد الأقصر تخصيص معبد مخصص لعبادة الإله آمون رع وزوجته الآلهة موت وابنهما الإله خونسو؛ والثلاثة من أشهر الآلهة أو الأرباب التي عبدها المصريون القدماء، ويطلق عليهم المؤرخون الثالوث الطيبي (أو ثالوث طيبة).

21303_77

وقد تم تشييد المعبد على أكثر من مرحلة نظرا لانتشار عبادة الثلاثي آمون أو الثالثوث الطبيبي خلال فترة حكم الأسرتين 18 و19 الفرعونتين، فقد تسابق ملوك الأسرة الثامنة عشر، وخلفائهم من ملوك الأسرة التاسعة عشرة، في تشييد وتجديد معبد الأقصر، ولعل من أهم الأبنية التي تم تشييدها بالمعبد، الجزء الذي قام بتشييده الملك أمنحوتب الثالث (1397 – 1360 قبل الميلاد) والملك رمسيس الثاني (1290 – 1223 قبل الميلاد)، فقد تم خلال عهديهما إضافة الفناء المفتوح إلى العبد وكذلك الصرح وأيضا المسلتين الشهيرتين.

070318-683

كما قام أيضا الملك تحتمس الثالث (1490 – 1436 قبل الميلاد) بتجديد معبد الأقصر، وذلك بتشييد وإضافة مقاصير لزوار الثالوث المقدس (ثالوث طيبة)، ولا يمكن أن يكون هناك مبنى مخصص لعبادة الإله آمون رع دون أن يضع فيه الملك الفرعوني العظيم والمثير للجدل توت عنخ آمون (1348 – 1337 قبل الميلاد) بصمته المتميزة، حيث قام باستكمال النقوش المتميزة والخلابة على جدران معبد الأقصر.

شارك هذا المقال