دراسة حديثة: مارسي الرياضة 4 مرات أسبوعيا لتواجهي الزهايمر

تمر هندي
تمر هندي 8 أغسطس، 2016
Updated 2016/08/08 at 1:20 مساءً

دراسة حديثة: مارسي الرياضة 4 مرات أسبوعيا لتواجهي الزهايمر

لتواجهي الزهايمر
لتواجهي الزهايمر

الرياضة بلا أدنى شك أحد أهم العوامل للحفاظ على الصحة العامة للجسم ومنحه الطاقة والحيوية على مدار اليوم، وفوائد ممارسة الرياضة بشكل يومي أو شبه يومي عديدة، ويتم اكتشاف جزء جديد منها في كل يوم، وفي أحدث الدراسات العلمية والطبية تم الكشف عن أن قيام الشخص بأداء مجموعة من التمارين الرياضية بمعدل أربع مرات أسبوعيًا، يؤدي إلى كشف ووقف مرض الزهايمر (الخرف)، وهو أحد أشهر أمراض الشيخوخة.

فقد أظهرت الأبحاث الميدانية التي تم إجرائها، أن الأشخاص الذين لديهم مشكلة مع الإدراك فيما يعرف بالضعف الإدراكي المعتدل، والذي يعد هو المرحلة الأولى للإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف، ظهرت عليهم الأعراض في صورة زيادة بشكل ملحوظ في حجم وتكوين المخ، وذلك عندما خضعوا إلى أحد البرامج التدريبية والتي وصلت إلى مدة 6 أشهر.

كما شهد أولئك المشاركون في تلك الدورة التدريبية والذين انخفضت الطاقة الخاصة بدماغهم وأيضا ذاكرتهم في الفترة التي سبقت البرنامج، ما هو عكس هذه الأعراض، إذ أنه قد تحسنت لديهم القدرة على التخطيط وأيضا القيام بعدة مهام مختلفة، بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الأنشطة اليومية العادية، وقد زاد أيضا لديهم تدفق الدم إلى المخ.

ومن ناحية أخرى أظهر المشاركون في ذلك البرنامج التدريبي عدة مستويات أقل من نسبة بروتين “تاو”، وهو ذلك البروتين الذي يهاجم بعض خلايا المخ، كما أن هناك اعتقاد بأن هذا البروتين يلعب دورًا إلى حد كبير في الإصابة بمرض الزهايمر.

ومن أجل ما أسفرت عنه تلك الأبحاث الميدانية، أوصى الأطباء كافة الناس خاصة في المراحل العمرية المتوسطة، بضرورة ممارسة أنواع الرياضة المختلفة طوال حياتهم، مشيرين إلى أن الحفاظ على اللياقة البدنية وتحسينها من شأنه أن يقلل من خطر التعرض إلى الإصابة بمرض الزهايمر (الخرف)، وأيضا الحماية من الإصابة بعدد آخر من الأمراض التي من الممكن أن تصيب الإنسان في المراحل المتقدمة من العمر.

كلمات ذات صلة:
شارك هذا المقال