المرأةصحة

فوائد شاي البابونج للأطفال: هل يمكن أن يجعل طفلك الرضيع ينام؟

عندما تريد الاسترخاء والاستمتاع بالليل أو تواجه صعوبة في النوم ليلاً، أنت بحاجة إلى كوب دافئ من شاي البابونج.

بفضل خصائصه المهدئة التي تساعد على الاسترخاء، يشتهر شاي البابونج في جميع أنحاء العالم.

لكن هل تعلم أن من فوائد شاي البابونج للأطفال توفير الاسترخاء وتهدئة الطفل، ومساعدته على النوم أيضاً.

في هذا التقرير، سوف نجلب لكم بعض المعلومات التي تذكر أهمية شاي البابونج للأطفال ومنافعه وآثاره الإيجابية أيضاً.

ما هو شاي البابونج

شاي البابونج هو منتج عشبي مصنوع من زهور البابونج الجاف، والماء الساخن، وهو ليس شاي فعلياً حيث لا نستخدم أوراق الشاي الحقيقية فيه.

يمكن العثور على نبات البابونج في أوروبا ويتوفر في نوعين، البابونج الألماني، والبابونج الروماني.

متى يمكن للأطفال تناول شاي البابونج

يمكن إعطاء شاي البابونج للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ستة أشهر وأكثر من ذلك.

ويعتبر آمن تماماً للاستهلاك مع الأطفال الذين أتموا عامهم الأول، في نفس الوقت الذي يبدأ الطفل بتذوق الأطعمة المختلفة وتكون فرصة الحساسية الغذائية لديه منخفضة.

أمّا في حالة الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ستة أشهر، ينصح الخبراء بحليب الثدي فقط من الأم.

في أي حال، لا يُقدّم شاي البابونج للأطفال قبل استشارة الطبيب المعالج لطفلك، أو اختصاصي التغذية. وفي حالة موافقة الطبيب يجب البدء مع كميات منخفضة.

مقدار شاي البابونج للأطفال

للجرعة الأولى، يمكنك البدء مع 15 مل فقط، وإذا كانت ردة فعل الطفل جيدة ويتقبله، يمكنك رفع الجرعة إلى 30 مل.

يمكن أن يحصل الطفل على هذه الجرعة في كل مرة يعاني من المغص أو القلق أو الانزعاج المعوي، وغير ذلك من الحالات التي يهدئها شاي البابونج.

وقد وجدت دراسة أن حوالي 50 مل من شاي البابونج هي الحد الأقصى الذي يمكن للطفل الاستفادة منه.

مع ذلك، يُفضّل البدء مع كميات أصغر، حوالي 60 – 90 مل من شاي البابونج يومياً يعتبر الحد الآمن للاستهلاك عند الأطفال.

فوائد شاي البابونج للأطفال الرضّع

شاي البابونج يمكنه أن يمنح الفوائد التالية للأطفال الرضّع:

 

  • المغص: وجدت الدراسات أن شاي البابونج يساعد في السيطرة على المغص عند الرضع.
    وأظهر الاستخدام المنتظم للشاي السيطرة على المغص المزمن. ومع ذلك لا يُعرف تأثير شاي البابونج في هذه الحالات.
  • يساعد الطفل على النوم أفضل: يعتبر شاي البابونج أداة استرخاء طبيعية، ويمكن أن يكون مفيداً في الحالات التي يكون فيها مواعيد نوم الطفل غير منتظمة.
  • يعمل على استرخاء الهضم: تساعد عدّة مركبات موجودة في البابونج على استرخاء الجهاز الهضمي، مما يساعد على الهضم ومنع تكون الغازات. كما يوفر شاي البابونج الراحة من تشنجات المعدة.
  • يساعد في علاج نزلات البرد: يساعد شاي البابونج في التعافي من ألم التنفس العلوي الناتج عن نزلات البرد والسعال.
    إعطاء طفلك بعض شاي البابونج أثناء البرد يمكن أن يساعده على التنفس بسهولة.
  • يقلل من الالتهابات: وجود مركبات مضادة للأكسدة في البابونج تقلل من الالتهاب.
    ويمكن أن تكون هذه الخاصية مفيدة عندما يعاني الطفل من حالة التهابية في الجلد، مثل حروق الشمس أو طفح الحفاضات.
    شاي البابونج مفيد أيضاً في تقليل تهيج اللثة أثناء فترة التسنين.
  • يخفف بعض الحالات الطبية: قد يقلل البابونج أيضاً من شدة بعض أمراض الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون العصبي والارتجاع المعدي المريئي.

 

يرجى الانتباه إلى عدم وجود أبحاث كافية حول فوائد شاي البابونج للبالغين، ناهيك عن الرضع. لذا يجب طلب مشورة الطبيب قبل تقديمه للأطفال.

كيف تشتري شاي البابونج للأطفال

إليك كيفية اختيار أفضل شاي بابونج لطفلك:

 

  • علامة معروفة ومحل مشهور: يجب شراء الشاي دوماً من علامة تجارية مشهورة وجديرة بالثقة.
    حيث يضمن لك هذا الحصول على الشاي النقي دون غش أو وجود تلوث، كما أن الشراء من متجر سمعته طيبة يجعلك تثق أكثر بالمنتج.
  • اختر أكياس الشاي فقط: أكياس الشاي عادةً ما تكون مُنتجة داخل المصنع وتأتي مغلقة بإحكام في حزم فردية، مما يجعلها أقل عرضة للتلوث.
  • لا تشتري الشاي السائب أبداً: وجدت دراسة أن شاي البابونج غير المغلف الذي يتم بيعه في متاجر الأعشاب، غالباً ما يكون ملوث بجراثيم كلوستريديوم البوتولينوم التي يمكن أن تسبب تسمم غذائي لدى الرضع والأطفال.
  • اختر شاي البابونج النقي: تأكد من شراء أكياس الشاي النقية الخالصة، بدون مكونات مضافة مثل النعناع، أو أوراق الشاي، أو الخزامى.
    السبب في ذلك أنّك لا تعرف كيف يتفاعل جسم الطفل معها.

 

بمجرد شراء شاي البابونج من المصدر الصحيح، تحتاج إلى إعداده بشكل مناسب.

إعداد شاي البابونج للأطفال

اتبع الخطوات التالية لإعداد شاي البابونج للأطفال:

  1. اغلي الماء
  2. ضع كيس الشاي في كوب ثم أضف الماء المغلي
  3. اتركه يهدأ لمدة 10 دقائق
  4. قم بإزالة كيس الشاي من الكوب واتركه يبرد
  5. امنح طفلك الشاي على هيئة رشفات صغيرة بالملعقة

لكن قبل أن تعطي شاي البابونج لطفلك، يجب أن تعرف جميع الآثار الجانبية له.

الآثار الجانبية لشاي البابونج على الأطفال

كما هو الحال مع أي مادة غذائية أخرى، فإن شاي البابونج قد يكون له بعض الآثار الجانبية، وهذه بعضها للأطفال:

 

  • حساسية الطعام: يمكن أن يكون الطفل يعاني من حساسية ضد شاي البابونج، وتشمل الأعراض في هذه الحالة بثور الجلد، والغثيان، والتقيؤ، وتورم الوجه، والخمول.
    الحساسية الشديدة تسبب حالة تسمى صدمة الحساسية، حيث تتضاعف الأعراض في هذه الحالة.
  • التفاعل مع الأدوية: قد يتفاعل البابونج مع بعض الأدوية بما في ذلك الأدوية المضادة للفطريات.
  • التفاعل مع الأطعمة الأخرى: قد يتفاعل البابونج أيضاً مع الأطعمة الأخرى التي يستهلكها الرضيع.
    وفي الغالب يتفاعل البابونج مع النباتات الأخرى ضمن نفس العائلة النباتية، مثل عباد الشمس.
  • تعقيد بعض الحالات الطبية: إذا كان طفلك يعاني من بعض المشاكل الخلقية، قد يؤدي البابونج إلى تعقيد المرض.
    على سبيل المثال، إذا كان طفلك مصاب بداء السكري من النوع 1، فإن البابونج قد يسبب انخفاض حاد في نسبة السكر في الدم، الذي يمكن أن يضر الطفل.

 

في النهاية، إذا شهدت أي من الآثار الجانبية المذكورة أعلاه – أو أي آثار أخرى – يجب عليك زيارة الطبيب فوراً.

فوائد شاي البابونج للأطفال متعددة ويعتبر علاج منزلي ممتاز للعديد من الأمراض، لكن في الوقت نفسه لم يتوصل العلماء إلى ما يكفي من الأدلة حول كفائته، وهناك حاجة للمزيد من الوقت في الأبحاث.

المصدر
ncbiheritagegardenextensiononlinecpmchawaii
روابط ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق