لياقة وصحة

كيف تقوى من صحة الدماغ والذاكرة بشكل طبيعى ؟

يمكن القول أن الدماغ هى أهم جزء من جسم الإنسان، وهى بمثابة برج المراقبة للتنبيه بالمشاكل الصحية التى تواجه الجسم، وهى التى تسمح لنا بالتفكير والتطوير والإنتاج، وتخزين المعلومات فى شكل ذاكرة والعودة إلى معرفة هذه المعلومات فى زمن قد لا يتعدى ثانية واحدة، وعندما تنخض صحة الدماغ ، يتعرض الجسم للكثير من الأمراض وخصتاً الأمراض النفسية.

كما يؤدى إنخفاض صحة الدماغ إلى الشيخوخة المبكرة، بالإضافة إلى التعرض بالإصابة بمرض الزهايمر، التصلب المتعدد، مرض باكنسون، وهم عواقف ناتجة من إنخفاض صحة الدماغ.

أسباب تدهور صحة الدماغ

السبب الأكثر شيوعاً لإنخفاض صحة الدماغ هى الشيخوخة والتقدم فى العمر، وقد يكون سبب تدهور الصحة العقلية هى حالة مرضية مثل إضطراب نقص الإنتباه، والتصلب المتعدد، والتعب المعرفى، ومرض الخرف، ومرض باركنسون، والإضطرابات النفسية، تناول الدهون المشبعة، شرب الكحول والتبغ، التغيرات المفاجئة فى مستويات السكر فى الدم هى أيضاً ضارة لصحة الدماغ.
لذلك، إليك بعض النصائح التى يمكن للمرء أن يعزز بها ويحافظ بها على صحة الدماغ.

إتباع نظام غذائى صحى

إتباع نظام غذائى صحى هو دائماً رقم واحد فى أهم العوامل للحفاظ على الصحة الجيدة، ولبناء جسم الإنسان، والحفاظ على وظائف أجهزة الجسم بفضل المواد الغذائية الواردة من الطعام الذى نتناوله، وكلما كان النظام الغذائى غنياً بالمواد الغذائية، كلما كان ذلك أفضل لتعزيز صحة الجسم.

بالطبع أيضاً المواد الغذائية سوف تعود بالفائدة على صحة الدماغ ، حيث يتم تعزيز الصحة العلقية من تناول الأطعمة التى تحتوى على بروتين عالى الجودة، والأحماض الدهنية الأساسية، والكربوهيدرات، والفيتامينات والمعادن، ويفضل أن يشمل النظام الغذائى مجموعة من الفواكه والخضروات الطازجة، والمكسرات، والأسماك الغنية بالأحماض الدهنية (أوميجا 3)، والشوكولاته، وزيت الزيتون.

ممارسة القوة العقلية

تظهر الإكتشافات والتطورات الحديثة فى علم الأعصاب أن تدريب الدماغ يمكن أن يحقق إنجازات كبيرة فى المستقبل، ويمكن تدريب الدماغ وتشغيل القوة العقلية عن طريق تحدى الفكر وبحل الألغاز، وإستخدام يدك غير المهيمنة، ولعب مباريات مثل السودوكو والشطرنج فى كثير من الأوقات.

لا لشرب الكحول والتدخين والمخدرات

الإدمان وتعاطى المخدرات يمكن أن يكون لها تأثير سلبى جداً على صحة الدماغ ، ويرتبط شرب الخمر بإنكماش وإنخفاض الصحة العقلية، شرب الكحول أو التبغ أو المخدرات بإفراط يضعف التعلم وتعزيز قوة الذاكرة، كما أن تعاطى المواد الكحولية تتعارض مع عملية تجديد خلايا الدماغ أو الخلايا العصبية.

ممارسة التمارين الرياضية

ترتبط الصحة البدنية مباشرة بصحة الدماغ، وبالتالى الحفاظ على صحتك البدنية بممارسة التمارين الرياضية بإنتظام، يمكن ان يكون مفيداً لكلاً من الصحة البدنية والعقلية، وممارسة تمارين الكارديو الهوائية يمكن أن تساعد على تعزيز الذاكرة، وتساعد التمارين الرياضية أيضاً على التحكم فى مستويات السكر فى الدم، وتعزيز النوم الجيد، والحد من الإجهاد الذى يعيض صحة الدماغ مباشرتاً.

تعلم نشاط جديد

تعلم نشاط جديد مثل لغة جديدة أو أحد أنواع الرقص الرياضى، يمكن أن يساعد على الحفاظ على صحة الدماغ ، وممارسة هواية جديدة مثل تعلم آلة موسيقية، وأيضاً ممارسة أنشطة بدنية جديدة مثل السباحة بدلاً من الجرى لتحسين صحة الدماغ ، ولكن دون أن توقف ممارسة الجرى، فقط الأمر يتطلب تغيير فى الروتين بشكل مستمر.

النوم الجيد

ليلة نوم جيدة هى أمر ضرورى للصحة البدنية والعقلية، لأنه أثناء النوم تتعافى العضلات وتتجدد الخلايا ويستعيد الجسم نشاطه للإستعداد لليوم التالى، الحرمان من النوم يمكن أن يكون لها تأثير سلبى جداً على صحة الدماغ، وعدم النوم الكافى يعنى التعرض بضرر خطير للدماغ مستقبلاً.

اليوجا والتأمل

تمارين التنفس والتأمل له تأثير إيجابى للغاية على صحة الدماغ ، فإنه لا يساعد فقط على توفير الأكسجين فى الدماغ، ولكنه أيضاً يساعد على الحد من التوتر وتجديد نشاط العقل والجسم.

إدارة الإجهاد

الضغط المستمر والمزمن يمكن أن يكون له تأثير سلبى جداً على صحة الدماغ ، حيث أن الإجهاد يعوق من كفاءة العقل ويزيد أيضاً من خطر الإضطرابات النفسية مثل الإكتئاب والقلق، وبالتالى الحفاظ وإدارة الضغط المحمل عليك سوف يعزز من صحة الدماغ.

المكملات الغذائية

المكملات الغذائية والمكملات العشبية يمكن أن تساعد أيضاً على الحفاظ على كلاً من الصحة البدنية والعقلية، والمكملات الغذائية الغنية بالفيتامينات (B6, B12, C, D ,E, حمض الفوليك)، والمعادن (المغنيسيوم، الزنك، السلينيوم, CoQ10) يمكن أن تساعد فى إستعادة صحة الدماغ والحفاظ عليها.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *