كيف تكتب مقدمة و خاتمة بحث علمي

تمر هندي
تمر هندي 1 يوليو، 2017
Updated 2017/07/01 at 1:21 مساءً
بحث علمي

عندما يدخل الطلاب إلى مرحلة التعليم الجامعي، عادةً ما يُطلب منهم الكثير من البحوث العلمية حيث يطلب الدكتور إعداد بحث علمي وتسليمه في موعد محدد، لكن العديد من الطلاب يواجهون صعوبات في القيام بهذه الوظيفة خاصةً وأنّ البحث العلمي يتكون من مجموعة من الخصائص والأجزاء والعناصر كما يجب الالتزام بالدقة أثناء كتابته والابعتاد كل البعد عن الأخطاء. وفي هذه المقالة سنضع بين أيديكم كيفية كتابة مقدمة بحث علمي وكتابة خاتمة بحث علمي.

كتابة مقدمة البحث العلمي

يعتبر الكثير من الباحثون أنّ المقدمة هي الأهم في البحث العلمي حيث يوضح فيها الموضوع بدقة أو المشكلة التي يحاول الباحث تسليط الضوء عليها، ومن خلال المقدمة يظهر حجم اهتمام الباحث بالمشكلة التي يواجهها ويتناولها بالحديث في البحث العلمي، لهذا يجب الاجتهاد في كتابة مقدمة مميزة للبحث تجذب انتباه واهتمام الدكاترة والأساتذة المشرفين على البحث، ولاحقاً القراء الذين سيطلعون على هذا البحث.

وحتى تتمكن من كتابة مقدمة تجذب الاهتمام يجب مراعاة العناصر الآتية:

  • إبراز ثلاثة عناصر أساسية في مقدمة البحث وتنقسم إلى فكرة البحث، وتفاصيل دقيقة عن الفكرة، والمنهج الذي ستتبعه أثناء كتابة البحث.
  • الاعتماد على أسلوب بسيط والابتعاد عن التعقيد سواء في لغة الكتابة أو اللغة العلمية للمادة المتناولة في البحث، وكذلك يجب مراعاة الأخطاء الإملائية، ووضع علامات الترقيم، والتنسيق بشكل جيد عمومًا.
  • الإيجاز في المقدمة بدون اختصار، حيث يجب أن تشمل موضوع البحث بالكامل كي يكون القارئ على دراية بما سيأتي في البحث لاحقاً.
  • الابتعاد عن استخدام ضمير الملكية لأنّه عادةً ما يتسبب في ضجر القارئ وخاصةً إذا كان هذا القارئ هو الدكتور أو الأستاذ المشرف على البحث.
  • الاطلاع والقيام بالكثير من البحث قبل الشروع في كتابة المقدمة، ويُنصح بقراءة الكثير من الأبحاث العلمية حتى تعرف ما أنت بصدد كتابته.
  • للتأكيد على الإيجاز في المقدمة نُكرر هذا العنصر مجددًا.

كتابة خاتمة البحث العلمي

خاتمة البحث هي الجزء الأخير منه ولا يعني هذا أبداً أن يقل اهتمام الباحث بها، فهذا خطأ يقع فيه الكثير من الباحثون لأنّ الخاتمة بنفس قدر أهمية المقدمة تقريباً، حيث يمكنه إبراز موجز توضيحي لكل ما جاء في البحث، أي تعمل بمثابة ملخص للبحث وفيها يجب مراعاة بعض العناصر أيضاً:

  • كلمات بسيطة في بدايتها تُعبّر عن الوصول إلى الخاتمة مثل “وفي نهاية بحثنا…” ثم البدء في ملخص الفكرة الأساسية ومشكلة الدراسة موضوع البحث، وعرض النتائج التي توصل إليها من بحثه.
  • الابتعاد تماماً عن أي فكرة جديدة في الخاتمة لم يتم ذكرها في البحث.
  • يمكن للباحث أن يوصي بمجموعة من النقاط أو الموضوعات الجديدة التي تتشابك مع موضوع البحث حتى يمكن للباحثين الجُدد العمل عليها، فالبحث الجيد يُعطي بداية جديدة في نهايته.
كلمات ذات صلة: ,
شارك هذا المقال