حياة

ماذا يرغب الطفل الأمريكي أن يكون في المستقبل؟

Fatherly1

خرج تقرير مؤخرًا من أحد المؤسسات الأمريكية المعنية بالأبوة يشرح رغبات الطفل في أمريكا طبقًا لدراسة أجريت على 500 طفل تتفاوت أعمارهم بين 1-10 أعوام، وجاءت الرغبة الأبرز بين الأطفال الأمريكان في 2015 عبر جميع الفئات العمرية هو أن يُصبح رياضي محترف.

وفي الوقت الذي يحلم أغلب الأطفال بأن يكونوا مثل لاعب كرة السلة الشهير ليبرون جيمس أو لاعبة التنس الشهيرة سيرينا ويليامز، كانت أحلام الآخرين بأن يكبروا ليصبحوا أطباء أو عاملين بالمطافئ أو مُعلمين.

يقول مؤسس Fatherly في حديث مع موقع ماشابل

“بالنسبة إلي شخصيًا، كوالد، أوضحت الدراسة حقيقة أنّ رغبتي بأن تختار طفلتي مستقبلها الذي ترغب فيه مرهون بتعريضها لأكبر قدر ممكن من التجارب الحياتية ويتضمن ذلك ألعاب الأطفال وألعاب الفيديو ووسائل الإعلام التي نأتي بها إلى المنزل”

عند فلترة نتائج البحث بالجنس «ذكر وأنثى» وجدت الدراسة أنّ الذكور كانت اختياراتهم الأكبر هي الرياضي المحترف، بينما كانت الإناث مولعة بمهنة الطب.

Fatherly-3

بالطبع هذه الدراسة تقوم بالكامل على الأطفال داخل الولايات المتحدة الأمريكية، لكن بالقياس مع الأطفال في الوطن العربي أو مصر تحديدًا، سنجد أن النتائج متشابهة إلى حد كبير، فأغلب الذكور يرغبون بأن يصبحوا لاعبي كرة محترفين، بالإضافة إلى مهن الطب والهندسة والطيران.

المهم منك كأب أو أم أن تضع أمام طفلك جميع الاختيارات المتاحة ولا ترغمه على اختيار تخصص أو مهنة دون رغبته، وإلّا كانت النتائج كارثية مثل وجود أطباء لا يفقهون شيء في الطب مثلًا.

روابط ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق