مغامر روسي يبدأ رحلة حول العالم طائرا على متن منطاد

تمر هندي
تمر هندي 13 يوليو، 2016
Updated 2016/07/13 at 4:41 صباحًا
رحلة حول العالم
رحلة حول العالم

مغامر روسي يبدأ رحلة حول العالم طائرا على متن منطاد
رحلة حول العالم

بدأ المغامر الروسي الشهير فيدور كونيوخوف، رحلته الجديدة حول العالم والتي سيقوم بها مستخدما منطادا هوائيا ليطير حول العالم منطلقا من غرب استراليا في محاولة لتحطيم الرقم القياسي الخاص بقيام أحد المغامرين برحلة فردية حول العالم على متن منطاد هوائي.

وكان المغامر الروسي الشهير فيدور كونيوخوف قد أدلى بتصريحات صحفية قبيل انطلاقه في رحلته حول العالم، لهيئة الإذاعة الاسترالية بمدينة بيرث الاسترالية، موضحا خط سيره وهدفه من تلك الرحلة فضلا عن عدد آخر من المعلومات حول حياته ومغامراته السابقة.

وقال كونيوخوف في تصريحاته التي أدلى بها صباح اليوم الثلاثاء 12 يوليو 2016، أنه يعشق السفر والمغامرات منذ طفولته حى أنه انطلق في أولى رحلاته ومغامراته وهو يبلغ من العمر 15 عاما فقط!.

وكشف المغامر الروسي الشهير فيدور كونيوخوف، أن رحلته تتضمن قطع مسافة 33 ألف كيلومتر تبدأ من فوق استراليا وتنطلق فوق مناطق محددة مسبقا وفقا لظروف المناخ والطقس وخطوط الطيران المصرح بها فوق نيوزيلندا ثم المحيط الهادي ليصل إلى تشيلى والأرجنتين ومنهما إلى المحيط الأطلنطي ويعبر فوقه ليصل إلى جنوب أفريقيا وأخيرا المحيط الهندى قبل أن يختم رحلته ويعود للهبوط في غرب استراليا، وذلك خلال 13 يوما فقط، مشيرا إلى أن الرحلة ستتم بسرعة 300 كيلومتر فى الساعة وسيكون المنطاد الهوائي الذي يصل ارتفاعه  إلى 52 مترا ويبلغ وزنه 1600 كيلوجرام، طائرا على ارتفاع يتراوح ما بين 5 آلاف و 8 آلاف متر، وهو ما يعني أنه سيكون وفقا لهذا الارتفاع معرضا لطقس بارد جدا، إذ قد تصل درجة الحرارة في بعض المناطق إلى 4 درجات مئوية تحت الصفر.

ونظرا لأن الرحلة تشترط عدم وجود أحد مع المغامر الروسي الشهير فيدور كونيوخوف بالمنطاد حتي ينجح في تحطيم الرقم القياسي السابق، فإنه من المقرر أن يظل على تواصل مستمر مع فريق من المساعدين بمركز التحكم التابع للمغامر اروسي ومقره فى بلجيكا، وذلك لكي يتمكن من خلالهم من معرفة حالة الطقس وأية تغيرات مناخية قد تحدث وأيضا لمتابعة التطورات سواء داخل المنطاد أو خارجه والتي قد تؤثر على استمرار المغامرة.

كلمات ذات صلة: , ,
شارك هذا المقال