هل يساعد حمام الشمس في حرق السعرات الحرارية والدهون؟

في فصل الصيف، يحاول الكثير من الناس خسارة الكثير من الوزن للحصول على جسم مثالي مناسب للبحر أو حمام السباحة، وأحياناً يعتقد الناس أهمية دور حمام الشمس في حرق السعرات الحرارية وحرق الدهون، لكن ما هي الحقيقة؟

تتمتع حمامات الشمس بسمعة جيدة فيما يخص الصحة الجسدية، حيث كان الرياضيون في اليونان القديمة يستمتعون بالشمس لأنهم اعتقدوا أنّها سوف تجعلهم أقوى.

لكن هل يساعد حمام الشمس في حرق السعرات الحرارية فعلاً؟ تكمن الإجابة في العلاقة بين التمثيل الغذائي والحرارة.

حمام الشمس في حرق السعرات الحرارية

تنظيم حرارة الجسم

البشر – مثل كل الثدييات – من ذوات الدم الحار، أي أنهم ينظمون درجة حرارة أجسادهم من خلال الأجهزة الداخلية.

فعندما يشعر الجسم بأنه في بيئة شديدة الحرارة أو شديدة البرودة، فإنه يبدأ في اتخاذ التدابير اللازمة لتنظيم درجة الحرارة الخاصة به، مثل حدوث الارتعاش في البيئات الباردة أو التعرق في البيئات ذات درجات الحرارة المرتفعة.

كما أن الاستجابات الجسدية الأخرى لدرجات الحرارة المرتفعة تشمل استرخاء العضلات، وخفض إنتاج الأدرينالين، وخفض معدل التمثيل الغذائي داخل الجسم.

التمثيل الغذائي

عملية الأيض أو التمثيل الغذائي هي عندما يقوم الجسم بتحويل الطعام إلى طاقة وإمداد تلك الطاقة للخلايا.

يمكن أن تكون هذه الطاقة من أحد الوجبات أو من الاحتياطيات المخزنة في الجسم على هيئة دهون.

ويعتمد مستوى استهلاك هذه الطاقة على مستوى النشاط البدني الذي يقوم به جسم الإنسان، وعندما يكون الجسم مسترخياً فإنه يستهلك قدر أقل من الطاقة للإبقاء على عمل الوظائف الأساسية له، وتعرف هذه الحالة بمعدل الأيض القاعدي BMR.

مع ذلك، يتم تقليل هذا المستوى المتدني بالفعل عندما يكون الجسم دافئاً جداً.

حمام الشمس ومعدل الأيض القاعدي

عندما يكون الجسم دافئاً ومرتاحاً تنخفض معدلات الأيض القاعدي إلى مستويات أقل، مما يعني أن الجسم يستهلك سعرات حرارية أقل كي تعمل الوظائف الأساسية له.

وبما أن حمام الشمس يعني البقاء في الشمس بلا حراك، فإن هذا النشاط يستهلك القليل من السعرات الحرارية، أو بمعنى آخر لا يمكن القول بأن حمام الشمس يمكن أن يساهم في رفع مستوى حرق السعرات الحرارية، نعم يتم حرق السعرات الحرارية ولكن بمستوى عادي وربما أقل من العادي أيضاً. بل قد يصل الأمر إلى حرق سعرات حرارية أعلى بينما يكون الجسم نائماً.

باختصار، الإجابة على السؤال الذي طرحناه كعنوان لهذا المقال: هل يساعد حمام الشمس في حرق السعرات الحرارية والدهون؟ هو بالنفي.

حمام الشمس وتأثيره على الصحة

حتى الآن لا نعلم لماذا كان يعتقد القدماء أن حمام الشمس مفيد في خسارة الوزن، قد تكون الفكرة في أن حمام الشمس يُسبب التعرق مما يعني وجود شكل ما من أشكال التمرين الرياضي.

لكن بعيداً عن خسارة الوزن، هناك بعض الفوائد الصحية من حمامات الشمس، حيث أن التعرض لفترة وجيزة لضوء الشمس يزيد من إنتاج فيتامين د في الجسم.

أمّا التعرّض لفترات طويلة فله العديد من المخاطر الصحية، مثل زيادة احتمال الإصابة بسرطان الجلد.