4 نصائح من أجل حماية الخصوصية بالإنترنت

محمد بكري
محمد بكري 11 مارس، 2017
Updated 2017/03/11 at 12:35 صباحًا
4 نصائح من أجل حماية الخصوصية بالإنترنت 1

الحفاظ على حماية الخصوصية أمر مهم ولابد منه، حيث يعطي الإنسان الإحساس بالراحة، هل فكرت ماذا ستشعر في حالة سرق بياناتك الشخصية؟ -نُشر في السنوات الماضية حوادث كثيرة لتسريق كلمات المرور لأشخاص شهيرة، فحادثة اختراق خدمة آي-كلود التابعة لشركة آبل المرموقة كانت آخر الأحداث.

المثير للجدل توفر عدة طرق يُمكن بها سرقة المعلومات الشخصية للآخرين أو ببساطة النظر إليها، ومن منا يريد أن يحدث هذا له؟ -لذلك يجب التعرف على كيفية الحفاظ عليها وتأمينها على الإنترنت.

تأمين الرسائل التي تُرسل عبر تطبيقات المُراسلة

للتأكد من كون الشخص الوحيد الذي يمكنه الدخول على الرسائل التي كتبتها هو الشخص المُرسل إليه، يجب عليك استخدام تطبيقات المُرسلة التي تدعم خاصية التشفير من الجهتين “المرسل والمستقبِل”. والتي تقوم بتفشير الرسائل تلقائية بمُجرد كتابتها ويتم فك هذا التشفير عندما تصل إلى الجهة المحدد الإرسال إليها. يوجد فقط تطبيقين يستخدمان خاصية التشفير لكل من الجهتين، تطبيقي وواتساب وسجنل.

تذكر أن في حالة الإرسال لشخص لا يستخدم خدمة تقوم بالتشفير، الرسائل لن تشفر حتى وإن كنت قمت باستخدام خدمة تدعم التشفير.

تطبيقات المُحادثة ليست كل شيء، فاستخدام البريد الإلكتروني أمراً أساسياً وبخاصة في مجال الأعمال. الجدير بالذكر أن الفئة الأكبر من مقدمين هذه الخدمة لا يستخدوا خاصية التشفير، وليس هذا فقط! -فشركة جوجل على سبيل المثال تقوم بتفقد رسائل المستخدمين دون وضع أي اعتبار لخصوصيات المُستخدم، مما جعل شركة مايكروسوفت تقدم الخدمة بأسم تجاري أوت-لوك “Outlook” انتقاداً لمنافستها جوجل. ومع ذلك مايكروسوفت أيضاً لا تستخدم خاصية التشفير حتى الآن. الخدمة الوحيدة التي أعلمها تقوم بتشفير البريد الإلكتروني هي بروتون-ميل والتي تقوم بالتشفير كلياً للرسالة.

لا تنسى إخبارك أصدقائك باستخدام نفس الخدمة وكذلك الإصدار للحفاظ على خصوصيتكم.

4 نصائح من أجل حماية الخصوصية بالإنترنت 2

لا تجعل الشركات تعرف المواقع التي تقوم بتصفحها

السبب وراء رؤية إعلانات منتشرة في كل مكان تذهب إليه على الإنترنت، هو كونك مُتبع عندما قمت بتصفح الإنترنت. وليس من السهل منع الشركات من التتبع لك والسعي خلفك ولكن هناك بعض الخيارات المُتاحة التي تساعدك.

استخدم ملحق للمتصفح، والذي يقوم بمنع المواقع التي تزورها من تتبعك مثل Privacy Badger و uBlock Origin. ولا تقلق هذه الملحقات متوفر مجاناً يمكنك تحميلها الآن.

استخدم شبكة افتراضية خاصة، وانت تتصفح الإنترنت. الشبكة الإفتراضية الخاصية VPN هي عبارة عن مجموعة من أجهزة كمبيوتر متصلة ببعضها والتي من خلالها تُرسل حركة المرور على الإنترنت، والتي بدورها تمنع مشغلي المواقع من تحديد مصدرها. هناك العديد منها منتشرة على الإنترنت مجاناً.

استخدم محرك بحث، لا يقوم بتسجيلات البحث بجانب حماية الخصوصية وخير مثال محرك بحث DuckDuckGo.

حماية هويتك على الإنترنت

حماية الهوية على الإنترنت شيء لا تستطيع تجاله، فترى الجميع يقوموا تغيير كلمات المرور من وقت إلى آخر خوفاً من ضياع حساباتهم. ولحسن الخظ مؤخراً في السنوات الماضية اتجهت الشركات وراء تأكيد الدخول على الحسابات عن طريق عنصرين مختلفين. هو أمر مشابه لأسلوب البنوك، فعند استخدام ماكينة الصرف البنكية تستخدم رقم البطاقة بجانب رقم الحماية.

وبالمثل الآن على المواقع بدلاً من السؤال على اسم المستخدم وكلمة المرور فقط، لابد من عنصر آخر للتأكد من هويتك مثل رمز مُشفر يُرسل إلى هاتفك، وربما يأخد الوقت لتسجيل الدخول أكثر من ذي قبل ولكنه يستحق حيث يجعل حسابك أكثر أماناً وصعوبة للإختراق.

4 نصائح من أجل حماية الخصوصية بالإنترنت 3

تأمين جهازك الشخصي ببعض الحيل الأساسية

أحرص على تحدث التطبيقات إلى آخر إصدار، هل تعلم أن ما يقارب 90% من التحديثات التي تقوم بها التطبيقات هي لتعديل الثغرات في التطبيق. ليست التحديثات من أجل معالجة الأعطال وإضافة الخصائص فقط بل أيضاً لحماية المستخدمين من الثعرات ونقاط الضعف التي يتم اكتشافها من المطور والشركة المشرفة عليه. ثغرة واحدة كفيلة لمخترق بالحصول على المعلومات التي يُريدها منك ببساطة، تأكد من كونك مأمن بمجرد معرفة وجود ثغرة بتطبيق ما تستخدمه.

احترس من رسائل التصيد بالبريد الإلكتروني، لا تقم بزيارة موقع مهم مثل موقع البنك الذي تتعامل معه عبر الضغط على رابط موجود داخل بريدك الإلكتروني. وإن قمت بذلك تفقد وضغط على هذا الرابط، تأكد من مدى آمن الموقع عبر تفقد علامة القفل الخضراء بالمتصفح بجانب الرابط واسم الشركة بجانبه.

لا ترسل معلومات شخصية عبر شبكة واي-فاي عامة، داخل مقهي أو كتبة أو مطار إلا وأنت تعلم أن معلومات محمية بواسطة هاتفك الذكي أو حاسوبك الشخصي.

4 نصائح من أجل حماية الخصوصية بالإنترنت 4


هذا المقال واحد ضمن محتوى أصيل نُقدمه في مجلة من تمر هندي، لا تنسى متابعتنا لقراءة المقالات القادمة وكذلك الإشتراك في خدمة النشرة البريدية للموقع.

 

كلمات ذات صلة: ,
شارك هذا المقال