بدائل الملح والسكر في الطعام للطفل الرضيع

بدائل الملح والسكر في الطعام للطفل الرضيع

بدائل الملح والسكر في الطعام للطفل الرضيع 3
كما يقول أطباء الأطفال أن الطفل تتكون لديه حاسة التذوق منذ فترة الحمل وذلك من أول الشهر الرابع أضافه إلي تمرنه عليها بعد الولادة وفي فترة الرضاعة واستطاعته للتمييز بين الأطعمة المختلفة أيضا فيما بعد ولكن هذه المرحلة تكون تدريجية ولا يمكن أن تحدث على مرة واحدة وذلك كلما تقدم الطفل بالعمر.

وقد أثبتت الأبحاث أيضا أن الطفل الرضيع منذ أن تم عاما من عمره قد يتمتع بحاسة تذوق عالية جدا اكثر من الكبار ويستطيع التمييز والتذكر لطعم الأكلات المختلفة التي يقوم بتناولها مع مرور الوقت وذلك لان الطفل يكون لديه 10 الأف خلية تذوقية في جسمه على عكس الأشخاص الكبار يكون لديهم 5 الأف فقط وتقل كمية هذه الخلايا التذوقية لدى الطفل كلما تقدم العمر به.
لهذا السبب دائما ينصح الأطباء الأمهات بأن يكون لديهن السيطرة على تعويد أطفالهن على تناول الأطعمة منذ ذلك السن حيث انه فيما بعد وعندما يكبر سوف يتناول هذه الأطعمة بكثرة وتكون المفضلة بالنسبة له وعلى سبيل المثال بالنسبة للملح والسكر إذا تعود منذ الصغر على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الملح أو السكر فعندما يكبر سوف تكون هذه الأطعمة المفضلة لديه في حين أن ذلك فيه خطورة كبيرة على صحته وخاصة في هذا الأمر وذلك بسبب الأضرار الكبيرة التي يصاب بها بسبب تناوله للملح والسكر بكثرة وزيادة احتمالية أصابته بالأمراض الخطيرة وذلك منذ فترة متقدمة من عمره.
إليك افضل الأطعمة التي من الممكن أن يتناولها الطفل منذ فترة رضاعته وكذلك تعتبر بدائل للملح والسكر في الطعام والتي تتسبب له في الكثير من المخاطر :
– اهم بدائل الملح للطفل هي الثوم والكرفس والليمون والتوابل الأخري والفلفل الرومي الخضروات ومن الأفضل أن تكون طازجة وليست مجمدة أو معلبة لاحتوائها على نسبة من الملح.
– أما عن اهم بدائل السكر فهي الفواكه الطازجة من اجل احتوائها على كمية السكر الطبيعي والذي لا يوجد أي تخوفات منه وكذلك الجزر المبشور لما له من فوائد أخرى صحية.

scroll to top